أيوب 5

1  ادع الآن.فهل لك من مجيب.والى اي القديسين تلتفت.

2  لان الغيظ يقتل الغبي والغيرة تميت الاحمق.

3  اني رأيت الغبي يتاصل وبغتة لعنت مربضه.

4  بنوه بعيدون عن الامن وقد تحطموا في الباب ولا منقذ.

5  الذين يأكل الجوعان حصيدهم ويأخذه حتى من الشوك ويشتف الضمآن ثروتهم.

6  ان البلية لا تخرج من التراب والشقاوة لا تنبت من الارض

7  ولكن الانسان مولود للمشقة كما ان الجوارح لارتفاع الجناح

8  لكن كنت اطلب الى الله وعلى الله اجعل امري.

9  الفاعل عظائم لا تفحص وعجائب لا تعد.

10  المنزل مطرا على وجه الارض والمرسل المياه على البراري.

11  الجاعل المتواضعين في العلى فيرتفع المحزونون الى امن.

12  المبطل افكار المحتالين فلا تجري ايديهم قصدا.

13  الآخذ الحكماء بحيلتهم فتتهور مشورة الماكرين.

14  في النهار يصدمون ظلاما ويتلمّسون في الظهيرة كما في الليل.

15  المنجي البائس من السيف من فمهم ومن يد القوي.

16  فيكون للذليل رجاء وتسد الخطية فاها

17  هوذا طوبى لرجل يؤدبه الله.فلا ترفض تأديب القدير.

18  لانه هو يجرح ويعصب.يسحق ويداه تشفيان.

19  في ست شدائد ينجيك وفي سبع لا يمسك سوء.

20  في الجوع يفديك من الموت وفي الحرب من حد السيف.

21  من سوط اللسان تختبأ فلا تخاف من الخراب اذا جاء.

22  تضحك على الخراب والمحل ولا تخشى وحوش الارض.

23  لانه مع حجارة الحقل عهدك ووحوش البرية تسالمك.

24  فتعلم ان خيمتك آمنة وتتعهد مربضك ولا تفقد شيئا.

25  وتعلم ان زرعك كثير وذريتك كعشب الارض.

26  تدخل المدفن في شيخوخة كرفع الكدس في اوانه.

27  ها ان ذا قد بحثنا عنه.كذا هو.فاسمعه واعلم انت لنفسك