أيوب 39

1  أتعرف وقت ولادة وعول الصخور او تلاحظ مخاض الايائل.

2  أتحسب الشهور التي تكملها او تعلم ميقات ولادتهنّ.

3  يبركن ويضعن اولادهنّ.يدفعن اوجاعهنّ.

4  تبلغ اولادهنّ.تربو في البرية.تخرج ولا تعود اليهنّ

5  من سرّح الفراء حرّا ومن فكّ ربط حمار الوحش.

6  الذي جعلت البرية بيته والسباخ مسكنه.

7  يضحك على جمهور القرية.لا يسمع زجر السائق.

8  دائرة الجبال مرعاه وعلى كل خضرة يفتش

9  أيرضى الثور الوحشي ان يخدمك ام يبيت عند معلفك.

10  أتربط الثور الوحشي برباطه في التلم ام يمهد الاودية وراءك.

11  أتثق به لان قوته عظيمة او تترك له تعبك.

12  أتأتمنه انه يأتي بزرعك ويجمع الى بيدرك

13  جناح النعامة يرفرف.أفهو منكب رأوف ام ريش.

14  لانها تترك بيضها وتحميه في التراب

15  وتنسى ان الرّجل تضغطه او حيوان البر يدوسه.

16  تقسو على اولادها كانها ليست لها.باطل تعبها بلا اسف.

17  لان الله قد انساها الحكمة ولم يقسم لها فهما.

18  عندما تحوذ نفسها الى العلاء تضحك على الفرس وعلى راكبه

19  هل انت تعطي الفرس قوته وتكسو عنقه عرفا

20  أتوثبه كجرادة.نفخ منخره مرعب.

21  يبحث في الوادي وينفز ببأس.يخرج للقاء الاسلحة.

22  يضحك على الخوف ولا يرتاع ولا يرجع عن السيف.

23  عليه تصل السهام وسنان الرمح والمزراق.

24  في وثبه ورجزه يلتهم الارض ولا يؤمن انه صوت البوق.

25  عند نفخ البوق يقول هه ومن بعيد يستروح القتال صياح القواد والهتاف

26  أمن فهمك يستقل العقاب وينشر جناحيه نحو الجنوب.

27  او بأمرك يحلّق النسر ويعلّي وكره.

28  يسكن الصخر ويبيت على سن الصخر والمعقل.

29  من هناك يتحسس قوته.تبصره عيناه من بعيد.

30  فراخه تحسو الدم وحيثما تكن القتلى فهناك هو